24 - 08 - 2019

رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة: المشروعات تفتح افاقا للتنمية وخلق مجتمعات عمرانية جديدة

رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة: المشروعات تفتح افاقا للتنمية وخلق مجتمعات عمرانية جديدة

استمع الرئيس عبد الفتاح السيسى لكلمة اللواء إيهاب محمد الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أعرب فيها عن إمتنانه لتشريف الرئيس عبد الفتاح السيسى للإحتفال بإفتتاح صرحاً جديداً "على حد تعبيره" شيده مقاتلى القوات المسلحة جنباً إلى جنب مع زملائهم من الشركات الوطنية المصرية بعزيمة وإرادة قوية.

وأوضح أن العمل كان نابعاً من إيمان راسخ بالإنتماء للوطن الذى يستحق منا جميعاً بذل الجهد والعرق فى سبيل عزته وكرامته، ليضاف إنجازا جديدا إلى سجل الإنجازات الجارى تنفيذها فى كافة أنحاء مصر فى إطار الجهود المبذولة لتحقيق النهضة الشاملة للدولة فى جميع المجالات وإستكمالاً لتنفيذ خطة المشروعات القومية على مستوى الجمهورية مشيراً إلى أنه تم إختيار هذا اليوم ليتزامن مع إحتفال مصر والقوات المسلحة بذكرى إنتصارات العاشر من رمضان.

ونوه إلى إفتتاح الرئيس منذ أيام لمشروعات قومية فى مجالات مختلفة لخدمة خطة التنمية الشاملة لسيناء ومدن القناة والتى كان من ضمنها واحداً من أكبر مشروعات مصر القومية فى العصر الحديث "أنفاق تحيا مصر" والتى تجسد إرادة قيادة سياسية وشعب مصرى أصيل متحدى للزمن متخطى للصعاب ومحققاً للأمال ليمتد العمران لكافة أرجاء الوطن.

وأكد أنه من منطلق الحرص على استمرار الجهود المبذولة فى كافه مجالات التنمية الشاملة للدولة ومنها مجال الطرق والكبارى والذى يحظى باهتمام بالغ فقد تم التخطيط لتنفيذ شبكة من الطرق والكبارى فى أزمنة قياسية توفر أعلى درجات الأمان لمستخدميها طبقاً للمواصفات القياسية العالمية وذلك لجذب الإستثمارات ودعم الإقتصاد القومى المصرى من خلال فتح آفاق جديدة للتنمية وخلق مجتمعات عمرانية متكاملة، وتسهيل الحركة بين مناطق الإنتاج ومناطق الإستهلاك وموانى التصدير، بدء من توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسى فى عام 2014 بإنشاء شبكة الطرق القومية بإجمالى أطوال 8200 كم لتغطى كافة الإتجاهات الإستراتيجية للدولة على أن يتم التنفيذ بالتعاون بين الهيئة الهندسية للقوات المسلحة والهيئة العامة للطرق والكبارى والنقل البرى والجهاز المركزى للتعمير بتكلفة مالية بلغت 164 مليار جنية موضحا أن تخطى الأرقام والإحصائيات القياسية أصبح منهجاً للدولة.

وواصل رئيس الهيئة الهندسية حديثه بأن رجال الهيئة الهندسية واصلوا الليل بالنهار عملاً وإجتهاداً لا يحول بينهم وبين أهدافهم عائق أو مستحيل وأنه إستكمالا لما تم تنفيذه وإفتتاحه من مشروعات فى مجال الطرق والكبارى والأنفاق، نحتفل اليوم وبتشريف الرئيس بإفتتاح مشروعاً جديداً ينضم لأكبر مشروعات مصر القومية فى العصر الحديث وهو إنشاء محور تحيا مصر لإستكمال محور الزعفرانة مطروح الذى يربط بين البحر الأحمر والبحر المتوسط بدءاً من الزعفرانة مروراً بطريق الجلالة بطول 82 كم و طريق القاهرة العين السخنة بطول 106 كم، محور الشهيد بطول 4 كم ، بالإضافة إلى إمتداد محور المشير بطول 8 كم ومنه إلى محور الفنجرى بطول 8 كم، فمحور تحيا مصر بطول 17 كم ثم إلى محور الضبعة بطول 340 كم والمخطط إمتداده إلى مرسى مطروح كما تم إنشاء وتطوير مجموعة من الطرق والكبارى لنقل الحركة المروروية من محور "الزعفرانة/ مطروح" إلى داخل القاهرة والعكس.

واستعرض اللواء إيهاب الفار تطوير وتوسعة محور الشهيد حيث تم رفع كفاءة محور الشهيد بطول 4 كم ليصبح بعرض 51 م/ 4 حارة بدلاً من 3 حارة لكل إتجاة، وإنشاء إمتداد محور المشير بهدف إنشاء محور مرورى جديد موازى لمحور الشهيد لتخفيف الكثافات المرورية على محور الشهيد بالإضافة إلى ربط كوبرى 6 أكتوبر بمحور المشير لخدمة القادم من وسط القاهرة ومتجة إلى القاهرة الجديدة والعين السخنة والعكس بطول 8 كم وعرض 30 متر فى إتجاهان كل إتجاه 3 حارة ولتيسير التحرك من خلاله تم إنشاء 2 كوبرى لخلق تقاطعات حره، كوبرى الشهيد المقدم احمد ابو النجا وهو عباره عن تقاطع محور المشير مع محور الشهيد بطول 840 متر وعرض 47 متر إتجاهان بواقع 5 حارة لكل إتجاه، وكوبرى الشهيد النقيب احمد حافظ شوشه نهاية إمتداد محور المشير أعلى محور أبوزيد خضر بطول 850 متر وعرض 32 مت/ 3 حارة لكل إتجاه ، ومحور تحيا مصر والذى يمتدد من الطريق الدائرى غرباً مروراً بفرع النيل الغربى وأعلى جزيرة الوراق وفرع النيل الشرقى وصولاً إلى منطقة شبرا شرقاً والمحور بطول 17 كم إتجاهين كل إتجاه "5-6" حارة وبعرض متغير من 48 إلى 67.36م ويتكون من "12" كوبرى علوى منها كوبرى تقاطع الطريق الدائرى وهو كوبرى خرسانى إتجاهين بطول 2000 م وعرض 58 م ويشمل 8 مطالع ومنازل لخدمة الحركة المرورية للقادم من إتجاه شبرا ومتجة إلى الطريق الدائرى والعكس ، وكوبرى النيل الغربى وهو أيضاً كوبرى خرسانى أعلى نهر النيل إتجاهين بطول 370 م وعرض 48 م وفتحات ملاحية رئيسية بعرض 120 م وفرعية بعرض 70 م ، وكوبرى جزيرة الوراق الخرسانى بإتجاهين بطول 1900 م وعرض 48 م ويمر أعلى جزيرة الوراق ، وكبارى منطقة شبرا لخدمة الحركة المرورية للقادم من "كورنيش النيل/ منطقة شبرا مدينة نصر ومصر الجديدة/ شبرا الخيمة/ السواح والأميرية/ والمتجه إلى كورنيش النيل ومنطقة شبرا/ ومدينة نصر ومصر الجديدة وشبرا الخيمة/ السواح والأميرية"

كوبرى تحيا مصر..

لربط القطاع المار أعلى جزيرة الوراق بمنطقة شبرا أعلى نهر النيل والذى شرف بقيام سيادتكم بتركيب آخر قطعة خرسانية منه فى 14 أبريل 2019 وتم تسجيل الكوبرى بموسوعة جينس للأرقام القياسية كأعرض كوبرى ملجم بالعالم حيث يصل عرض الكوبرى إلى 67.36 م إتجاهين 6 حارة لكل إتجاه وطوله 540 م وعرض الفتحة الملاحية أسفل الكوبرى 300 متر وهى اكبر فتحة ملاحية على نهر النيل وتم تجهيز الكوبرى بممشى للأفراد على الجانبين كلٍ بعرض 4 متر منهم 3 متر ممشى خرسانى وواحد متر ممشى زجاجى ونظراً للموقع المتميز للكوبرى والأسلوب المستخدم فى إنشاه من المنتظر أن يكون أحد المزارات السياحية ويشمل الكوبرى على 6 أبراج خرسانية حاملة للكابلات إرتفاع البرج 92 م ولتنفيذ كوبرى محور تحيا مصر تم إستخدام حوالى مليون متر مكعب من الخرسانة و290 ألف طن من حديد التسليح وهو ما يعادل إنشاء ألف عمارة سكنية.

وبالرغم من المصاعب والتحديات التى واجهتنا لوجود المشروع داخل منطقة سكنية ذات كثافات سكانيه مرورية عالية وتتطلب تكثيف الأعمال خلال ساعات متأخرة من الليل حفاظاً على استمرار حركة المرور بالمنطقة وتم إنجاز هذا المشروع بتحالف مجموعة من الشركات الوطنية وتحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة مع تقديم الدعم الفنى بواسطة بعض الشركات العالمية المتخصصة إشترك أكثر من 4 الأف مهندس وفنى وعامل مصرى فى إنشاء الكوبرى مع الإستعانة ببعض الخبراء الأجانب فى بعض الأعمال الفنية المحدودة لنقل الخبرة إن كوبرى تحيا مصر ليس إنجازاً هندسياً فقط بل هو شهادة بكفاءة وقدرة المهندس والفنى والعامل المصرى حيث تم تنفيذه بأعلى معدلات إنشاء هذا النوع من الكبارى على مستوى العالم.

أهم الأخبار

اعلان