24 - 08 - 2019

"البرنامج السعودي لتنمية وإعمار الیمن" ينفذ 11 مشروعاً جديداً في قطاعات الصحة والتعليم والزرعة والخدمات الأساسية

استمرارًا للدعم السعودي لليمن الشقيق، أطلق البرنامج السعودي لتنمیة وإعمار الیمن حزمة من المشاريع التنموية العاجلة في مديرية ميدي بمحافظة حجة، بهدف إعادة تأهيل تلك المناطق في قطاعات الصحة والتعليم والزراعة والمياه والثروة السمكية والكهرباء والخدمات الأساسية.

وتشمل المشروعات التي تم تدشينها في المحافظة إنشاء مدرسة جديدة ومركز صحي ومحطة لتنقية المياه في مديرية ميدي، حيث يموت عدد كبير من الأطفال حديثي الولادة بسبب الأمراض التي تنقلها المياه كل عام، رغم وجود محطة مياه في المنطقة منذ عشرين عاماً، إلا أنها أصبحت غير صالحة للعمل بعد عامين، بسبب نقص الصيانة، وهذا ما يسعى البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن لمعالجته، حيث سيتم إنشاء محطة لتنقية المياه بالإضافة إلى تدريب السكان المحليين على تشغيل وصيانة هذه المحطة، وبالتالي ضمان الاستدامة.

كما يسهم المركز الصحي الجديد والمجهز بالكامل من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، في الحدّ من العديد من الأمراض مثل ارتفاع معدلات الوفيات للأطفال الرضع والأمراض التي تنقلها المياه في ميدي، بهدف التخفيف من معاناة السكان الذين عادة ما يقطعون مسافات بعيدة للوصول إلى مديرية ميدي لاسيما السكان الذين يعيشون على جزيرتي الفشت وبكلان، واللتان تبعدان نحو نصف ساعة بالقارب.

وإسهاماً من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في تحسين الحالة الاقتصادية لسكان محافظة حجة وفر البرنامج قوارب صيد جديدة مزودة بمحركات خارجية، إلى جانب إنشاء ورشة جديدة لصيانة القوارب، بدلا من تلك التي دمرتها ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، وهو ما أدى إلى القضاء على مصدر الدخل الوحيد لآلاف السكان. وسوف يتم توفير مولدات كهربائية جديدة، وعمل صيانة للمولدات الموجودة في مديرية ميدي التي لم تعرف الإضاءة الخارجية أبداً، كما سيتم إنارة جزيرة الفشت ومديرية ميدي بأعمدة إنارة تعمل بالطاقة الشمسية إلى جانب تسليم المزارعين حراثات ومعدات زراعية إلى جانب الأسمدة والبذور، حيث تعد المحافظة سلة غذاء لليمن

من جانبه أكد مدير إدارة المشاريع والدراسات في البرنامج السعودي لتنمیة وإعمار الیمن، المهندس حسن العطاس، استمرار المملكة في دعم الشعب اليمني بمختلف القطاعات وفي مختلف المحافظات، مبدياً سعادته لانطلاق وافتتاح مشاريع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في حجة.

من جهته، ثمّن محافظ حجة عبد الكريم السنيني، الدعم الكبير الذي تقدمه المملكة العربية السعودية لليمن، حيث تساهم في إعادة تطبيع الأوضاع في المناطق المحررة. وقال: إن مشاريع البرنامج السعودي تشمل تنفيذ 11 مشروعاً في مديريتي ميدي وحيران المحررتين بمحافظة حجة، إضافة إلى جزيرتي فشت وبكلان، موضحاً أن المشاريع تستهدف القطاع الصحي والتعليمي والزراعية والخدمات العامة، إضافة إلى المجالات التنموية، والتي تساهم في تخفيف معاناة أبناء مديرية ميدي جراء الحرب التي شنتها ميليشيات الحوثي الإنقلابية.

أهم الأخبار

اعلان